أخر الاخبار

تبني الجربوع وتربيته في المنزل

يعتبر الجربوع من القوارض المنزلية الصغيرة التي يسهل ترويضها ومثالية للعائلة. إنها حيوية وفضولية ومرحة للغاية. الجربوع محبوب للغاية بعيونه الضاحكة الصغيرة، ولا يحتاج إلى رعاية خاصة.

تبني الجربوع وتربيته في المنزل

خصائص الجربوع

الحجم: 25 سم كحد أقصى

الوزن: 75 إلى 120 جرام

متوسط ​​العمر المتوقع: من 3 إلى 5 سنوات

فترة الحمل: 26 يوم

 

أصل وخصائص الجربوع

ينتمي الجربوع إلى فصيلة القوارض ولكنه ليس فأراً على الرغم من تشابهه. عادة ما يكون لون الجربوع بني اللون، ويمكن أن يكون أيضاً أردوازياً أو رمادياً أو أبيض اللون. موطنها الأصلي منغوليا، تعيش في البرية في مستعمرات تضم عشرات الأفراد وتحفر جحوراً يمكن أن يصل طولها إلى 8 أمتار. حجم الجربوع يقترب من حجم الهامستر وليس الفأر.

هذا القارض الصغير رشيق وممتع للغاية عند الوقوف على رجليه الخلفيتين. يمكن التعرف عليه من خلال ذيله الطويل (يمثل 90٪ من طول جسمه البالغ) المغطى بشعر ناعم. يتميز الجربوع بأنه نظيف، ولا ينبعث منه روائح كريهة، ولا يعض. هذا الحيوان الصغير فضولي، ذكي ومليء بالحيوية، اجتماعي، وبالتالي فهو حيوان أليف مثالي للأطفال والمراهقين الذين سيكونون قادرين على دراسة طريقة حياة الجربوع المثيرة للاهتمام، دائماً في نشاط.

 

كيف تعتني بالجربوع الخاص بك؟

الجربوع نوع اجتماعي، أي يحتاج للعيش في مجموعات. لذلك يفضل تبني عدة جربوع في نفس الوقت، إذا كان ذلك ممكناً من نفس الجنس إذا كنت لا تريد أن ينتهي بك الأمر بسرعة إلى مستعمرة من هذه القوارض الصغيرة. يخاف الجربوع من الرطوبة والتدفقات الهوائية والتغيرات الشديدة في درجات الحرارة، لذلك يجب إبعاد موطنه عن هذه الآثار الضارة وعن أشعة الشمس المباشرة للحفاظ على صحته.

مثل أي قوارض، يحتاج الجربوع إلى تآكل أسنانه بانتظام إعطائه التبن يومياً يتيح له القيام بذلك. يعتبر الجربوع حساساً جداً للتغيرات في النظام الغذائي. يجب أن تتم بشكل تدريجي حتى لا تؤدي إلى اضطرابات معوية. يجب فحص معطف الجربوع بانتظام وكذلك أسنانه للتأكد من صحته.

 

مسكن وبيت الجربوع

يحتاج الجربوع، الذي يتكيف جيداً مع الحياة في الأسر، إلى موطن هادئ وممتع. هي تجعلها ملجأ لها. يجب أن تشعر بالراحة هناك. يمكن وضعه في قفص به قضبان أو حوض. مرحة للغاية، من المهم تزيين موطنها بعدة ملحقات، مثل عجلة على سبيل المثال، يمكنها من خلالها ممارسة الرياضة، وهي ضرورية لتوازنها. يجب أن يكون القفص مرتفعاً بما يكفي لأن الجربوع يحب القفز والتسلق. يجب أن يكون قاع القفص مبطنًا بالقنب أو الكتان أو فضلات الذرة، كما أن وجود صندوق رمل صغير سيسمح لها بالتدحرج فيه، وهو نشاط تحبه.

 

ما هو الطعام الذي يجب أن تقدمه للجربوع؟

يعتبر الجربوع من الحيوانات العاشبة ويتغذى بشكل رئيسي على بذور القمح والفول السوداني. الأطعمة على شكل حبيبات تُباع في السوق مناسبة تماماً وتسمح لك بموازنة نظامك الغذائي. 15 جراماً من الطعام يومياً يكفيه. يمكن إعطائها من وقت لآخر سلطة أو قطع فواكه. يوصى بتقديم التبن له يومياً لتجنب الإمساك الذي غالباً ما يكون قاتلًا لهذه القوارض. بسبب أصوله الجغرافية، يشرب الجربوع القليل جداً، وبالتالي يتبول قليلاً.

 

صحة الجربوع

فالجربوع الذي يبقى ثابتاً، ولا يأكل، وله معطف باهت، وله مظهر رطب ومتعرج، ومختبئ، غالباً ما يكون علامة على أنه في حالة صحية سيئة. يمكن أن تتأثر هذه القوارض بمشاكل الجلد وبالأخص الأمراض التي تسببها الطفيليات الخارجية مثل البراغيث والقوباء الحلقية (شائعة جداً في الجربوع والتي تنتقل إلى الإنسان) والعث المسؤول عن الجرب والقراد أو القمل. مشاكل الجهاز الهضمي (الإسهال، الإمساك) شائعة جداً أيضاً في الجربوع. يمكن أن يتسبب نقص الفيتامينات وسوء التغذية والتعرض لدرجات حرارة عالية جداً في الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي (الالتهاب الرئوي والتهاب الأنف) في هذه القوارض.

 

تكاثر الجربوع

يمكن أن يتكاثر الجربوع على مدار السنة. يصل الذكور إلى مرحلة النضج الجنسي عندما يبلغون من العمر 10 إلى 12 أسبوعاً، والإناث بين 10 و18 أسبوعاً. يبقى الأزواج الذين تم تكوينهم بشكل عام معاً حتى نهاية حياتهم. يمكن أن يحتوي الجربوع على 5 أو 6 لترات في السنة، يتكون كل منها من 7 إلى 14 شاباً. تتراوح فترة الحمل بين 24 و26 يوماً.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -